منتديات دموع البابا

بسم الاب وبن والروح القدس اله واحد امين

اهلا بيكم اخواتى فى منتداكم دموع البابا

افلام مسيحية/ترانيم/كليباتى/برامج/صور مسيحية متنوعة/واخرى


    سيره الملاك ميخائيل

    شاطر
    avatar
    صديق البابا
    المشرف العام
    المشرف العام

    اختر مزاجك اختر مزاجك :
    تاريخ التسجيل : 07/04/2010
    عدد المساهمات : 20
    تاريخ الميلاد02/04/1986
    31

    سيره الملاك ميخائيل

    مُساهمة من طرف صديق البابا في الأحد 11 أبريل 2010 - 16:28


    فى قرية صغيرة فى الصعيد معظم سكانها من المسيحين لم تكن لهم كنيسة على بعد 10 كيلو مترات و لا يسافر إليها ألا القليلون . و كان بالقرية بائع فول اسمة ((( ميخائيل ))) يملك بضعه قراريط يزرعها فول ليعول والديه و زوجته و أولاده الخمسة و كان مواظباً على الذهاب إلى الكنيسة و الصلاة وقرأة الكتاب المقدس فى بيته , وكانت أن يكون فى بلدهم كنيسة , فاخذ يصلى لأجل هذا الأمر و يحدث كل البلد عن حاجتهم للكنيسة فيقولون له (( أننا فقراء و من المستحيل أن تجمع نفقات بناء كنيسة )) أما العمدة المسيحى فأنتهره بعنف عندما طلب منه ذلك و لكنه لم ييأس و سافر إلى الأسقف الذى باركه وشجعه .
    جلس ميخائيل فى خلوة مساءً على النهر ثم قام ليتمشى فأصدمت رجله بحجر رفعه بمساعدته أبنه , فأكتشف سلماً تحت الحجر و فى نهايته وجد كنيسة ففرح جداً و أخبر الأسقف الذى حضر وصلى فى الكنيسة التى أكتشف أنها على أسم الملاك ميخائيل , ثم رسم بائع الفول كاهناً بأسم أبونا ميخائيل على هذة الكنيسة ,و أما الحجر الذى أصدمت به رجله فاقامه عموداً للكنيسة و سماه حجر المعونة .
    + إيمانك بالله و تمسكك به يفرح قلبه جداً فيعطيك ما تطلبه مهما بدى مستحيلاً , لأنه يحبك جداً بدليل موته عنك على الصليب وهو فى نفس الوقت لا يعثر عليه شئ .
    + قد يتأخر الله فى الرد على طلباتك ليمتحن إيمانك و ينمى صلواتك و يظهر قوة عمله بعد أن يظهر ضعف البشر و عجزهم بل مقاومتهم أحياناً , فلا تنزعج من تأخر الإستجابة بل أنتظر الرب و ثابر فى الصلوات و حتماً فى النهاية لن يتركك . وهو يعتبر جداً جهادك الروحى و كل ما تحتمله لأجله بل و يعطيك أكليلاً عظيماً فى السماء من أجل محبتك و إيمانك وسعيك .


    fady_matrix
    عضوء جديد
    عضوء جديد

    تاريخ التسجيل : 09/04/2010
    عدد المساهمات : 11

    رد: سيره الملاك ميخائيل

    مُساهمة من طرف fady_matrix في الأربعاء 14 أبريل 2010 - 12:43

    شكرا على السيرة الجميلة[b]

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 20 نوفمبر 2017 - 2:49